• ×

خريطة الموقع

best of wordpress

Rss قاريء

الشؤون الإسلامية تهيئ مساجد المدينة لذوي الإعاقة الحركية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 عقد فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة المدينة المنورة اتفاقية مبدئية مع جمعية طيبة للإعاقة الحركية " للكبار " لكيفية تهيئة مرافق الجوامع والمساجد في منطقة المدينة المنورة وما يمكن تقديمه من خدمات تذلل كافة العقبات التي قد تواجههم عند توجههم لبيوت الله.



وقال مدير عام فرع الوزارة محمد بن إسماعيل أبوحميد إن الدولة هي الداعم الأول للعمل الخيري ومنتسبيه وداعميه ولابد وأن نضع أيدينا بيد كل ما من شأنه فعل الخير ودعمه والعمل على إتمامه بحسب الأنظمة والتعليمات وبكل المجالات المتاحة والسبل الممكنة.



من جانبه أكد الرئيس العام لجمعية طيبة للإعاقة الحركية " للكبار " شافي بن خالد العتيبي أن ذوي الإعاقة الحركية لهم حقوق وواجبات توجب تكاتفنا جميعاً لتحقيقها بكافة المجالات، ومنها حقهم في أن تكون بيوت الله مهيأة لاستقبالهم بمرافق يسهل عليهم استخدامها.



ولفت العتيبي إلى أن ما قامت به الجمعية من مسح ميداني في المدينة المنورة لمعرفة عدد المعاقين حركياً والذي وصل إلى ٨ آلاف معاق حركياً هو الذي جعل الجمعية وأعضاءها يبادرون عاجلاً لعرض تلك الاتفاقيات والمرفق فيها دراسات توضح كيفية ومدى حاجة مساجد وجوامع المنطقة لأن تكون مهيأة لذوي الإعاقة الحركية بالمدينة المنورة.
بواسطة : فهد الحربي
 0  0  230